رئيس التحريرمحمد مغوذي

سؤال إلى فوزي لقجع

سؤال إلى فوزي لقجع

هل تعرف عدوك الحقيقي؟
عدوك الحقيقي هو الإعلام الفاسد، المخاتل( المخادع) .
نعم يجتهد في تعظيم عملك مهما كان بسيطا.
يجتهد في التستر على أخطائك مهما كانت فادحة.
وهنا تكمن عداوته.
لماذا؟
لأن الرئيس الذي يطمح إلى النجاح يحتاج إلى معرفة أخطائه، ومعرفة نقائصه للتقييم والتقويم .
فالإعلام الذي ينتقدك مهما كانت قساوته فهو ينير طريقك، يقترح عليك، ويحاسبك قبل أن تسقط في الهاوية.
تقبل قساوة النقد حتى ولو تجاوز الحد، وإن كان من غير المقبول، ولا تنصت لإعلام الخداع .
صدقني فأول من سيغيب عن حفل وداعك هو إعلام الخداع، لأنه سيكون ببيت العريس الجديد “كيسخن البنادر”، ويمرن الحناجر على الزغاريد، وطبعا سيرسل البعض منه لحفر قبر مرحلة تسييرك.
دعني أكون قاسيا في التشبيه، فالمومسات أكثر احتراما وعفة من إعلام الخداع.
أنت الآن اسي لقجع أمام جيش من المخادعين، بما في ذلك الإذاعة التي فقدت بكارتها بمراكش في عهد علي الفاسي الفهري.
فحتى الدفاع عنك في إعلام الخداع، بما فيها هذه الإذاعة، أصبح بلغة مبتذلة رديئة وبأسلوب “زنقاوي” لا تشرف أي مسؤول يسعى إلى ترك البصمة.

عواشركم مبروكة.

اللهم إني نبهت، وبلغت .
أحبك يا وطني.

شارك برأيك وأضف تعليق